تشقق القدمين أسبابها وعلاجها

تشقق القدمين أسبابها وعلاجها

تشقق القدمين

تنتشر مشكلة جفاف وتشقق القدمين عند لاعبي الرياضة ومرضى السكري وكذلك المسنين، غير أن أي شخص معرض للإصابة بهذه الحالة خاصة مع قدوم أيام الشتاء الباردة،

وعدم الاهتمام بالقدمين وكثرة تعرضهما للماء، ويعد من أول أعراض جفاف القدمين وجود جلد صلب وجاف في باطن القدم خاصة في عقب الرجل، ويعتبر دليلاً على المعاناة من تشقق القدمين مع تقدم العمر،

ومن العلامات التي تدل على حاجة القدمين لعناية أكثر، البقع القشرية حمراء اللون، وهذه البقعة إهمالها يؤدي للإصابة بهذه المشكلة، كما أن قصور القشرة الخارجية لباطن القدم يؤدي للإصابة بحكة الجلد،

وعند عدم الاهتمام بها وإهمال معالجتها يمكن أن يتطور الأمر للإصابة بالطفح الجلدي، ولا ينصح بشد الجلد الجاف عند ظهور التشققات علي جانبي باطن الجلد، وإنما يمكن قصّه بمقص نظيف مع استخدام الحذر، كما يمكن أن تصاب القدمان بالنزيف عند وصول التشققات للطبقات الداخلية من الجلد، وهو ما يعرضها للإصابة بأي عدوى،

وتتعرض القدمان في فصل الشتاء لزيادة أعراض التشقق من جفاف وحكة وطفح جلدي، ونقدم في هذا الموضوع المسببات لهذه المشكلة، مع طرح طرق العلاج المنزلية والوقاية.

عادات خاطئة عن تشقق القدمين
ينصح دائماً بالمشي حافياً وذلك لفائدته غير أنه يصبح ضاراً عند المبالغة في الأمر، كما تؤدي كثرة الحركة والوقوف فترات طويلة على أرضية صلبة بسبب ظروف العمل إلى جفاف جلد القدمين،

وهو ما يلزم العاملين بارتداء أحذية ذات نعل طبية لتخفيف الألم، وزيادة الوزن أيضاً تتسبب في تمدد الجلد وبالتالي تشقق الطبقة الخارجية منه، وتفقد بشرة المسنين الزيوت الطبيعية الموجودة بها وهو ما يؤدي إلي جفاف البشرة وتشقق القدمين، وكذلك تفقد القدم الزيوت الطبيعية وتتعرض للجفاف والتشقق نتيجة التعرض للمياه بكثرة،

أو بسبب الاستحمام بالماء الساخن لذلك يفضل الماء البارد أو الفاتر، ويقع الكثيرون في عادة سيئة بعدم تجفيف القدمين جيداً بعد الاستحمام، كما يتعرض الجلد للجفاف في الشتاء نتيجة لانخفاض الرطوبة ومن ناحية أخرى لاستخدام نظم التدفئة في المنازل، وكذلك فإن الهواء البارد من ضمن العوامل التي لها أضرار كبيرة على الجلد،

حيث يؤدي لخشونته وإتلاف خلاياه، وأنواع الصابون التقليدية والتي تحتوي على كحول وصبغات صناعية تفتقد إلى نسبة المرطبات اللازمة للجلد، وتؤدي إلى جفاف البشرة وتشقق القدمين، وهناك بعض الحالات المرضية تؤدي إلى جفاف القدمين، مثل مرض السكري وهو من أكثر الأمراض التي تسبب ضرراً للقدمين، لذلك فعلى مريض السكري الاهتمام أكثر بالقدمين من الأصحاء، ومرض الغدة الدرقية والأمراض الجلدية مثل الإكزيما والصدفية،

وأخيراً فإن عدم شرب كمية كافية من الماء يومياً يؤدي إلى جفاف القدمين وتشققهما، وينصح الخبراء بشرب ما يتراوح بين 5 و7 أكواب ماء يومياً للبالغين.

علاج تشقق القدمين

العلاج المبكر هو الأفضل
يؤكد الإخصائيون أن جفاف القدمين وتشققهما أمر شائع خاصة عند الأشخاص الذين لا يرتدون الجوارب، وهو ليس بالأمر الخطير، غير أن الأفضل علاج التشقق مبكراً حتي يتجنب المريض الوصول إلى حالة جفاف القدم، كما أن التشقق لو كان عميقاً أو لدى صاحبه نقص مناعة أو ظروف صحية سيئة أو إهمال،

فيمكن أن يؤدي إلى تقيح الجلد داخل الشقوق، وهذا سيؤدي إلى صعوبة المشي وعدم القدرة على الوقوف فترات طويلة، وبالتالي يؤثر على الكفاءة في العمل ويحد من النشاط والحركة اليومية،

كما يمكن أن يؤدي إلى ترك ندبات وزيادة سمك الجلد وخشونته، بالإضافة إلى حدوث نزيف في بعض الحالات وتيبس الجلد وشعور بالحكة والحرقان في حالات أخرى، وينصح الأطباء والإخصائيون بوقاية القدمين من التعرض للجفاف والتشقق، من خلال الحفاظ على ترطيب القدمين باستخدام الكريمات والزيوت الطبيعية وزيوت الأطفال،

مع تجنب الصابون القاسي والمياه الساخنة أثناء الاستحمام والمنتجات التي تحتوي على الكحول، لأنها تؤدي لجفاف البشرة، وكذلك شرب كميات كافية من المياه يومياً حتى نحافظ على ترطيب البشرة، خاصة في فصل الشتاء الذي يزيد فيه معدل الإصابة بجفاف القدمين والتشققات،

وارتداء الأحذية التي تساعد القدم في التنفس مع تجنب زيادة عرق القدم، والتقليل من الأحذية المفتوحة من الخلف مع ارتداء الجوارب القطنية ومحاولة تجنب المشي حافي القدمين، كما يُنصح المصابون بتشقق القدمين بتجنب شرب الكافيين والكحوليات لأنهما يساعدان على حدوث الالتهاب،

وتساعد ممارسة الرياضة وخاصة المشي وتمارين الساق في تحسين الدورة الدموية في الأطراف.
الزيوت والليمون
يبدأ علاج جفاف وتشقق القدمين بمعرفة سبب الإصابة، فإن كان عاملاً مرضياً فيجب استشارة الطبيب قبل استخدام أي أدوية، وعامة فإن الحالات التي لا ترتبط بسبب طبي تتوافر لها الكثير من العلاجات المنزلية الناجعة،

والتي ينصح باتباعها جميعاً بمجرد ظهور تشققات القدمين، مع الاهتمام بالنظام الغذائي الذي يحتوي على أحماض أوميجا3، لأن هذه الأحماض تفيد في ترطيب القدمين بشكل كبير، وتفيد الزيوت النباتية كثيراً في علاج تشقق القدمين، كما أن استخدامها في حالات جفاف القدمين يقي من الإصابة بالتشقق،

ويجب قبل استخدام أحد الزيوت النباتية تقشير الطبقة الجافة أو التي أصابها التشقق ثم تدهن القدمان بزيت الزيتون أو السمسم أو جوز الهند، ويفضل ارتداء جوارب سميكة والخلود للراحة حتي تمتص التشققات الزيت بشكل كاف، ويتم تكرار الدهان يومياً حتى زوال التشققات، ويمكن استبدال الفازلين بالزيوت النباتية حيث إن له الفاعلية نفسها،

ويفيد الليمون في علاج تشققات القدمين من خلال نقع القدمين في ماء دافئ عليه كمية من عصير الليمون، ويتم تقشير الطبقة الجافة المتشققة باستخدام حجر الخفاف، ويمكن وضع شرائح من رفيعة الليمون على باطن القدم حيث تغطيها بالكامل،

ثم يرتدي المصاب جوارب سميكة حتى الصباح، ويتم فرك القدمين صباحاً باستخدام ليفة خشنة، ويجب استخدام كريم مرطب ذي أثر قوي أو أحد الزيوت النباتية، وذلك بمجرد تجفيف القدم وذلك للحفاظ على القدمين من تكرار جفاف الطبقة الجديدة، وبالتالي تكرار مشكلة تشقق القدمين، ويؤدي خليط الماء الدافئ والملح، نفس دور عصير الليمون.

علاج تشقق القدمين بالأعشاب

وصفة لعلاج تشقق القدمين

الجلسرين وماء الورد
تستخدم وصفات الجلسرين مع ماء الورد في معالجة مشكلة تشققات القدمين، وفيها يتم تحضير الوصفة بمزج مقدار متساوٍ من الجلسرين مع ماء الورد، وتستخدم هذه الوصفة قبل الخروج من المنزل، من أجل حماية جلد القدمين من التشققات والسيطرة على المشكلة مبكراً، وكذلك تضمن هذه الوصفة نعومة القدمين مدة طويلة من الزمن،

كما تمتاز بسرعة امتصاص طبقات الجلد لها، حتى إنه ينصح باصطحاب بعض مقادير منها عند الخروج من البيت لاستخدامها عند الحاجة، وينصح باستخدام شمع البارافين عند الشعور بالألم وأيضاً وجود التشققات في حالة سيئة، لأن هذا الشمع يوفر الراحة بصورة كبيرة وسريعة،

ويفضل مزج شمع البرافين مع قليل من زيت جوز الهند أو زيت الخردل على النار حتى يذوب شمع البرافين تماماً في هذا الزيت، ثم يتم تركه حتى يكون بدرجة حرارة الغرفة وتُمسح به القدمان ليلاً قبل النوم، مع التركيز على التشققات ويترك حتى الصباح، ويجب الاستمرار على هذه الوصفة لأسبوعين حتى تزول التشققات بشكل نهائي.

مواضيع متعلقه

Leave a Comment